الأحد 7 رجب 1444 هـ
الأحد 29 جمادى الثانية 1444 - 15:26 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 22-1-2023
(يونا)
إسلام آباد (يونا) - أعلن رئيس مجلس علماء باكستان الأمين العام للمجلس العالمي لتعظيم الحرمين الشريفين الشيخ طاهر محمود أشرفي استنكاره الشديد للتجاوز الهمجي المرفوض الذي قام به أحد المتطرفين بحرق نسخة من المصحف الشريف في ستوكهولم بالسويد في تجاوز علني غير مقبول ترفضه كافة دول العالم الإسلامي.
وأكد أن هذا العمل يستهدف ضرب مبادرات السلم والسلام العالمي بصورة مباشرة وهو ما يستدعي رفض دول العالم لمثل هذه التصرفات الهوجاء والتعهد باحترام مشاعر المسلمين وعدم الاعتداء على شعائرهم ومقدساتهم وليس العكس كما حدث في جريمة ستوكهولم، مطالباً السلطات السويدية بعدم استفزاز مشاعر المسلمين والاعتذار الفوري ومعاقبة المتطرفين.
وأشاد الأشرفي بموقف كبار العلماء الواضح القوي في مختلف دول العالم الإسلامي الرافض لمثل هذه التصرفات الحاقدة، منوهاً بموقفهم الحكيم المطالب بضبط النفس إزاء هذه التصرفات الهمجية الفردية المتطرفة التي بلا شك ستعزز تمسك المسلمين بدينهم وتدعم اعتزازهم بعقيدتهم ومشاعرهم وشعائرهم ومقدساتهم الإسلامية ودفاعهم عن كتاب الله العزيز.
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي