الأربعاء 6 جمادى الأولى 1444 هـ
الأربعاء 22 ربيع الثاني 1444 - 15:31 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 16-11-2022
(وام)
أبوظبي (يونا) - أكد الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح والتعايش الإماراتي أن الإمارات في ظل القيادة الحكيمة للشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة أصبحت وهي تجسد قيم التسامح والتعايش والأخوة الإنسانية في أسمى معانيها دولة فخورة بقيمها ومبادئها دولة الانفتاح الثقافي والحضاري تقوم بدور رائد وملموس في تنمية علاقات التعارف والحوار والعمل المشترك في العالم أجمع.
وقال في الكلمة الرئيسية التي ألقاها خلال افتتاح فعاليات اليوم الثاني من الكونغرس العالمي للإعلامي بمناسبة اليوم الدولي للتسامح الذي يوافق 16 نوفمبر من كل عام: “ أتقدم بعظيم التحية وفائق الشكر والامتنان إلى راعي الكونغرس العالمي للإعلام في دورته الأولى سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير ديوان الرئاسة .. مقدراً لسموه كثيراً حرصه الكبير على أن تكون وسائل الإعلام قادرة تماماً على أداء دورها المرتقب في توعية الإنسان والارتقاء بمعارفه وسلوكه كي يكون مواطناً صالحاً في هذا العصر كما أشكر لسموه كذلك دعمه القوي للأنشطة والفعاليات كافة التي تؤكد المكانة المحورية والرائدة لدولة الإمارات في جميع المجالات ومختلف الميادين”.
حضر افتتاح فعاليات اليوم الثاني من الكونغرس العالمي للإعلام الدكتور رمزان بن عبدالله النعيمي وزير شؤون الإعلام في مملكة البحرين وأحمد العفيفي نائب رئيس جمهورية سيشل ومحمد جلال الريسي مدير عام وكالة أنباء الإمارات "وام" رئيس اللجنة العليا المنظمة للكونغرس العالمي للإعلام.
كما حضر الافتتاح داود أويس جامع وزير الإعلام والثقافة والسياحة في الصومال وهون مونيكا وزيرة الدولة للمعلومات وخدمات البث في زيمبابوي وجاي أحمد وزير العدل في جزر القمر ومحمد إدريس وزير الإعلام في إثيوبيا وبابكر دياجين رئيس المجلس الوطني لتنظيم الاتصال السمعي والبصري في السنغال.. بجانب عدد من الوزراء من الدول الصديقة والشقيقة والسفراء المعتمدين لدى الدولة.
وأضاف الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان أن مكانة دولة الإمارات ودورها الرائد عالميا في مجال التسامح والتعايش والحوار تجسد في إنشاء وزارة متخصصة للتسامح والتعايش أتشرف بتمثيلها وهي الوزارة الوحيدة من نوعها في العالم تركز في عملها على التعليم والتوعية لجميع السكان إضافة إلى العمل المثمر ، مع جميع مؤسسات المجتمع وخاصة مع المدارس والجامعات ووسائل الإعلام والاتصال في سبيل تدعيم قيم التسامح والتعايش في المجتمع – تعمل الوزارة كذلك على توفير الفرص أمام الجميع للإسهام الناجح في مسيرة المجتمع والعالم دونما تشدد أو تعصب أو تفرقة أو تمييز.
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي