الأربعاء 6 جمادى الأولى 1444 هـ
الإثنين 21 ربيع الأول 1444 - 03:03 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 17-10-2022
(واس)
الرياض (يونا) - افتتح خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز عبر الاتصال المرئي الأحد أعمال السنة الثالثة من الدورة الثامنة لمجلس الشورى السعودي، بحضور الأمير محمد بن سلمان ولي العهد رئيس مجلس الوزراء.
وأكد الملك سلمان أن السعودية أرست ركائز السلم والاستقرار وتحقيق العدل.
وأضاف أن السعودية تشهد حراكاً تنموياً شاملاً مستهدفةً تطوير القطاعات الواعدة والجديدة، كما تستهدف دعم المحتوى المحلي وتسهيل بيئة الأعمال وتمكين المواطن.
وأضاف الملك سلمان أن السعودية تمضي بخطى متسارعة نحو مواجهة التحديات البيئية والتغير المناخي، مشيراً إلى أن السعودية ملتزمة بمساعدة الدول المحتاجة والمتضررة من الكوارث والأزمات.
ونوه الملك سلمان إلى أن المملكة قدمت مساعدات في مجال الأمن الغذائي والزراعي بما يقارب 2.8 مليار ريال.
وحول الشؤون الإقليمية والدولية، أكد خادم الحرمين الشريفين خلال كلمته أمام مجلس الشورى، أن السعودية كانت ولا تزال وسيطة للسلام ومنارة للإنسانية للعالم قاطبة.
وشدد العاهل السعودي على أن المملكة تعمل جاهدة على دعم واستقرار وتوازن أسواق النفط.
وشدد الملك سلمان على موقف المملكة الداعم لجهود إيجاد حل سلمي للأزمة الروسية الأوكرانية.
كما أعرب عن أمله أن تؤدي الهدنة الأممية في اليمن لإنهاء الأزمة وصولا لحل سياسي.
وفي الشأن العراقي، قال الملك سلمان إن أمن العراق واستقراره ركيزة أساسية لأمن واستقرار المنطقة.
وفي الشأن السوري، شدد العاهل السعودي على ضرورة الالتزام بقرارات مجلس الأمن بما يحفظ سيادة سوريا واستقرارها وعروبتها.
للمزيد
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي