السبت 5 ربيع الأول 1444 هـ
الثلاثاء 13 ذو الحجة 1443 - 19:39 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 12-7-2022
(واس)
مكة المكرمة (يونا) – أنهى مليون من حجاج بيت الله الحرام، اليوم الثلاثاء، ثالث أيام التشريق أداء مناسكهم بيسر وسهولة، وذلك وسط منظومة متكاملة الخدمات، مختتمين بذلك موسم حج ناجح لم يشهد أي تفشيات أو مؤثرات على الصحة العامة.
كما أدى حجاج بيت الله الحرام طواف الوداع، وفق الخطط المتبعة للتيسير والتسهيل على ضيوف الرحمن أداء مناسكهم بكل يسر وسهولة، حيث جنَّدت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي ‪كادر أمن مدني و500 موظف لإدارة وتنظيم الحشود بالتعاون مع الجهات الأمنية داخل المسجد الحرام، وكذلك تهيئة كامل أدوار مبنى المطاف، وكامل الطاقة الاستيعابية للمسجد الحرام
وأعلنت وزارة الحج والعمرة اكتمال خطط التفويج وإدارة الحشود من داخل الأماكن المقدسة، واستمرار التفويج للحجاج المغادرين عبر المنافذ الجوية والبحرية والبرية ضمن منظمة إلكترونية تعتمد على الذكاء الاصطناعي وأجهزة لمتابعة تقديم أفضل الخدمات للتنقل بين المدن والمغادرة بكل يسر وطمأنينة.
وأكدت المديرية العامة للجوازات جاهزيتها لاستقبال ضيوف الرحمن لموسم حج هذا العام 1443هـ بعد أن منّ الله عليهم بأداء مناسك الحج، حيث تعمل على تسهيل إجراءات مغادرتهم في المنافذ الجوية والبرية والبحرية.
وأوضحت أنها سخرت جميع إمكاناتها البشرية والتقنية لتنفيذ هذه المرحلة من خطتها العامة لموسم الحج وتقديم الخدمات اللازمة لتيسير وإنهاء إجراءات مغادرة حجاج بيت الله الحرام بكل يسر وسهولة.
وكان وزير الصحة السعودي فهد بن عبدالرحمن الجلاجل أعلن أمس الاثنين نجاح خطط الحج الصحية لهذا العام 1443هـ، وخلّوه من أي تفشيات أو مؤثرات على الصحة العامة.
وقال في بيان: "بفضلٍ من الله، ونتيجةً للدعم الكبير من خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين، يسرني أن أعلن عن نجاح خطط الحج الصحية لهذا العام 1443هـ، وخلوّه من أي تفشّيات أو مؤثرات على الصحة العامة، وهو بحمد الله انعكاس للتكامل بين جميع الجهات الحكومية والاستعداد المبكّر".
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي