الخميس 1 ذو الحجة 1443 هـ
الإثنين 21 ذو القعدة 1443 - 10:46 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 20-6-2022
(OIC)
جدة (يونا) - أعربت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي عن إدانتها الشديدة للهجوم الدامي الذي استهدف معبداً للسيخ في العاصمة الأفغانية كابول يوم السبت 18 يونيو 2022.
وبحسب ما ورد من أنباء، فقد أسفر الانفجار الفظيع عن مقتل أحد المصلين وحارس أمن أفغاني، وعن إصابة العشرات بجروح خطِرة.
وجاء الهجوم الدموي في أعقاب انفجار آخر هز مسجداً في ولاية قندوز شمال أفغانستان يوم الجمعة 17 يونيو 2022، ولقي خلاله مصلٍ واحد على الأقل مصرعه وأُصيب عدد قليل آخر بجراح.
وشجبت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي بشدة موجة الهجمات التي استهدفت مؤخراً أماكن للعبادة، مؤكدةً أنه لا ينبغي السماح لهذا العنف الأعمى بأن يحيد بالبلاد عن مسارها نحو الاستقرار والأمن الدائمين اللذين يأملهما الشعب الأفغاني وبقية العالم.
وتدعو الأمانة العامة للمنظمة، كما دأبت على فعل ذلك، إلى اتخاذ الإجراءات المناسبة التي من شأنها محاسبة المسؤولين عن مثل هذه الاعتداءات المقيتة.
وأعربت عن عميق تعاطفها مع أسر الضحايا متقدمةً لها بخالص التعازي وراجيةً عاجل الشفاء للجرحى والمصابين.
OIC
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي