السبت 9 جمادى الأولى 1444 هـ
الخميس 25 شوال 1443 - 01:57 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 26-5-2022
(بترا)
عمان (يونا) - رعى العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني في باحة قصر الحسينية، اليوم الأربعاء، الاحتفال الوطني بمناسبة عيد استقلال المملكة الأردنية الهاشمية السادس والسبعين، بحضور الملكة رانيا العبدالله والأمير الحسين بن عبدالله الثاني، ولي العهد.
وأنعم الملك، خلال الاحتفال، على كوكبة من أبناء الأردن وبناته من مختلف القطاعات، ووزارة الخارجية وشؤون المغتربين ومديرية الخدمات الطبية الملكية، بأوسمة ملكية تقديرا لدورهم الكبير وتفانيهم في خدمة الوطن والمواطنين، وإسهاماتهم في تحقيق الإنجازات.
ولدى وصول الملك موقع الاحتفال محاطا بالموكب الأحمر، المخصص للمناسبات الرسمية والاحتفالات الوطنية، أطلقت المدفعية إحدى وعشرين طلقة، واستعرض الملك حرس الشرف الذي اصطف لتحيته، فيما عزفت الموسيقى السلام الملكي.
وشهد الملك والحضور فقرات تجسد أهمية مناسبة الاستقلال في وجدان الأردنيين ومسيرة تقدم دولتهم، التي اختطها القادة الهاشميون وتراكم فيها الإنجاز والبناء.
وعكست تلك الفقرات التي قدمها شباب وشابات روح الإصرار والتطلع لمستقبل الأردن الجديد، والذي سيكون ملكا للأجيال الشابة.
واشتمل الاحتفال الذي حضره الأمراء والأميرات، والسادة الأشراف، ورؤساء السلطات، على عروض مرئية تناولت رؤية تحديث الدولة ضمن مسارات سياسية واقتصادية وإدارية متوازية، ونبذة عن المكرمين وأبرز الإنجازات التي حققوها، لينالوا التكريم الملكي بهذا اليوم الوطني الكبير.
وقدمت مجموعة من الفنانين الأردنيين فقرات غنائية، عبرت عن الروح الأردنية المتطلعة دوما للريادة والصدارة، وتغنت بالوطن وقيادته.
وخلال الاحتفال، أنعم الملك بوسام الاستقلال من الدرجة الأولى، على وزارة الخارجية وشؤون المغتربين، تقديرا لدورها الدبلوماسي الكبير وإسهاماتها في الحفاظ على مصالح المملكة ومواطنيها في الخارج، والحرص على إدامة التواصل معهم، فضلا عن جهودها الرامية لتحقيق السلم والأمن إقليميا ودوليا.
للمزيد
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي