الإثنين 11 جمادى الأولى 1444 هـ
الأربعاء 24 شوال 1443 - 16:28 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 25-5-2022
(يونا)
جدة (يونا) - شارك اتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي (يونا) في الندوة الافتراضية رفيعة المستوى عن "دور السياسات الموجهة نحو الأسرة في تمكين المرأة والفتيات داخل الأسرة" التي أقامتها الأربعاء منظمة تنمية المرأة، بحضور رئيسة المجلس القومي للمرأة في مصر الدكتورة مايا مرسي، ووزراء شؤون المرأة في دول منظمة التعاون الإسلامي، إضافة إلى رؤساء أجهزة المنظمة المختلفة. 
وأكد المدير العام المكلف للاتحاد محمد بن عبدربه اليامي خلال مداخلته في أعمال الندوة أن الإعلام يضطلع بدور مهم في التوعية بهذه السياسات وترسيخها ضمن الرأي العام، والعمل كوسيط لنقل احتياجات الأسر وتطلعاتها إلى صناع القرار.
وشدد على حرص الاتحاد على إيلاء أنشطة منظمة التعاون الإسلامي وأجهزتها المختلفة المتعلقة بالأسرة والمرأة أهمية قصوى من حيث التناول الإعلامي، ونشر ما تضمنته من قرارات وتوصيات على وسائل الإعلام الدولية، وذلك بالتنسيق مع وكالات الأنباء الأعضاء.
واستعرض اليامي جانباً من أنشطة الاتحاد التي تهدف إلى خدمة قضايا الأسرة وتمكين المرأة وتعزيز وعي الممارسين الإعلاميين بهذه القضايا، بما في ذلك ورش العمل التي تمت إقامتها في هذا الصدد، والأنشطة المستقبلية المكرسة لقضية تعزيز الحضور الإعلامي للمرأة.
وأكد اليامي استعداد الاتحاد للمشاركة في أي نشاط يتعلق بالأسرة وتمكين المرأة والفتيات في دول منظمة التعاون الإسلامي، ودعمه إعلامياً، إضافة إلى تقديم دورات تدريبية مخصصة للعاملين في قطاع الاعلام، كل ذلك من أجل الوصول إلى المساواة والتمثيل العادل للمرأة في التغطية الإعلامية على مستوى الدول الأعضاء.

يذكر أن الندوة ألقت الضوء على تجارب الدول الأعضاء وجهودها المستمرة في تطوير السياسات والبرامج الموجهة للأسرة، إضافة إلى تسليط الضوء على ضرورة تبني استراتيجيات استجابة داعمة قائمة على المرأة والأسرة خاصة في عالم ما بعد الجائحة.
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي