الإثنين 4 جمادى الأولى 1444 هـ
الإثنين 18 شعبان 1443 - 22:15 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 21-3-2022
واشنطن (يونا) - أكد وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، أن الولايات المتحدة خلصت إلى أن أفراد الجيش البورمي ارتكبوا إبادة جماعية وجرائم ضد الإنسانية بحق الروهينغا.
وأوضح بلينكن -في تصريح صحفي اليوم- أن بلاده توصَّلَت إلى هذا القرار بناءً على مراجعة التقييم الوقائعي والتحليل القانوني الذي أعدته وزارة الخارجية الذي تضمَّن توثيقاً تفصيلياً من قبل مجموعة من المصادر المستقلة والنزيهة، مشيراً إلى خطورة الأمر ووجود أدلة دامغة على أن الجيش البورمي ارتكب جرائم ضد الإنسانية وجرائم إبادة جماعية ضد الروهينغا.
ولفت الانتباه إلى أن التقرير استند إلى دراسة استقصائية لأكثر من 1000 لاجئ من الروهينغا يعيشون في بنغلاديش، وجميعهم نزحوا بسبب أعمال العنف في 2016 أو 2017م، حيث إن أكثر من نصفهم شهدوا أعمال العنف وواحد من كل خمسة شهد وقوع إصابات جماعية ،وقتل أو إصابة أكثر من 100 شخص في حادثة واحدة.
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي