الخميس 30 رجب 1443 - 21:50 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 3-3-2022
(قنا)
الدوحة (يونا) - تستضيف  قطر خلال الفترة ما بين 20 - 22 مارس الجاري، المؤتمر العام السابع للاتحاد العربي للكهرباء الذي ينظمه الاتحاد بالتعاون مع المؤسسة العامة القطرية للكهرباء والماء (كهرماء)، تحت عنوان "نحو رؤية مشتركة لتحقيق مستقبل واعد للكهرباء في الوطن العربي".
وقال المهندس عبدالرحيم الحافظي رئيس مجلس إدارة الاتحاد العربي للكهرباء، في كلمة بالمناسبة، إن المؤتمر العام السابع للاتحاد مناسبة لتحقيق التعاون وتبادل الخبرات واكتساب المعرفة بين المختصين والعاملين في أنظمة الكهرباء عربيا وعالميا بين الدول العربية. 
كما سيمكن من تعزيز الشراكات مع المنظمات الدولية والعالمية صاحبة الخبرات والتقريب بين الرؤى والأهداف، لضمان استمرارية التطور في قطاعات الكهرباء في الوطن العربي من النواحي الفنية والاقتصادية والاجتماعية والبيئية والتشريعية والتنظيمية، وإرساء ثقافة التنمية المستدامة بقطاع الطاقة الكهربائية في الوطن العربي.
وأوضح أن المؤتمر السابع سيتناول العديد من المواضيع التي تحظى باهتمام صناع القرار والعاملين في مجال الطاقة الكهربائية على حد سواء من خلال استعراض سياسات واستراتيجيات قطاع الكهرباء في الوطن العربي، وكيفية مواكبة قطاع الطاقة الكهربائية فيه للثورة الصناعية الرابعة، بالإضافة إلى دور الطاقات الجديدة والمتجددة في تطوير الاقتصاد والحفاظ على البيئة وآفاق السوق العربية المشتركة للكهرباء ومشاريع الربط الكهربائي.
ومن أهم المحاور المقررة أن يناقشها المؤتمر العام السابع للاتحاد العربي للكهرباء، سياسات واستراتيجيات قطاع الكهرباء في الوطن العربي - الواقع والآفاق المستقبلية، وآفاق مواكبة قطاع الطاقة الكهربائية في الوطن العربي للثورة الصناعية الرابعة، ودور الطاقات الجديدة والمتجددة في تطوير الاقتصاد والحفاظ على البيئة في الدول العربية، وآفاق السوق العربية المشتركة للكهرباء ومشاريع الربط.
ويهدف المؤتمر إلى تعزيز التعاون وتبادل الخبرات واكتساب المعرفة بين المختصين والعاملين في أنظمة الكهرباء عربيا وعالميا بين الدول العربية من جهة، وتعزيز الشراكات مع المنظمات الدولية والعالمية صاحبة الخبرات من جهة أخرى، وما يصاحب ذلك من تشجيع البحث العلمي وطرح تحديات التشغيل والتحكم والكفاءة والكلفة الاقتصادية في مجالات الطاقة الكهربائية.
ويسعى كذلك لتعزيز الشراكات مع الدول الأجنبية والانفتاح على الاستفادة من التقنيات والنظم المتقدمة في إنتاج ونقل وتوزيع الكهرباء وإدارة التحكم في شبكات الربط الكهربائي والشبكات الذكية والسعي، لتوفير البنية المادية والأطر التشريعية والتنظيمية المناسبة لتشجيع إقامة سوق عربية مشتركة للكهرباء.
وكانت الدورة السادسة من مؤتمر الاتحاد العربي للكهرباء قد عقدت في العام 2018 بالأردن، وهو البلد الذي يتخذ منه الاتحاد مقرا له منذ تأسيسه في العام 1987.
يشار إلى أن الاتحاد العربي للكهرباء يضم 19 دولة عربية، هي (قطر - السعودية - الكويت - سلطنة عمان - الإمارات - البحرين - الأردن - تونس - الجزائر - السودان - سوريا - العراق - فلسطين - لبنان - ليبيا - مصر - المغرب - موريتانيا  اليمن)، ويهدف إلى تنمية وتطوير وتنسيق عمل أعضائه وتنسيق الروابط فيما بينهم والإسهام في تحقيق التكامل الفني والإداري والاقتصادي والبيئي بين الدول العربية، إضافة إلى تطوير قطاع الكهرباء في الوطن العربي بما يشمله من مجالات التوليد والنقل والتوزيع والتصنيع وغيرها.
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي