السبت 9 جمادى الأولى 1444 هـ
الثلاثاء 29 جمادى الثانية 1443 - 15:24 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 1-2-2022
(ينا)
واشنطن (يونا) - قالت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) إنها تدرس مع حلفاء في شرق أوروبا نشراً محتملاً لقوات أمريكية على الجانب الشرقي لحلف شمال الأطلسي، وذلك بخلاف القوات البالغ قوامها حوالي 8500 جندي في الولايات المتحدة التي وضعت في حالة تأهب الأسبوع الماضي من أجل تعزيز محتمل لقوة الرد السريع التابعة للحلف.
وأضافت الوزارة أن أي قرارات بشأن تحركات لقوات جديدة ستكون بمعزل عن القوات البالغ قوامها حوالي 8500 جندي في الولايات المتحدة، وهو ما يتماشى مع تصريحات الرئيس جو بايدن يوم الجمعة بشأن عمليات نشر محتملة على المدى القريب في شرق أوروبا.
وقال المتحدث باسم البنتاغون جون كيربي الاثنين إن القوات التي كان يشير إليها بايدن يوم الجمعة من الممكن إعادة نشرها من داخل أوروبا.
وقال كيربي "نقوم بعمل دقيق لتوفير خيارات للقائد الأعلى إذا قرر القيام بذلك... وبتشاور وثيق مع الحلفاء الفعليين".
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي