الخميس 10 جمادى الثانية 1443 - 12:21 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 13-1-2022
(OIC)
جدة (يونا) - أدانت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي بشدة التفجير الإرهابي الذي وقع في العاصمة الصومالية، مقديشو، وأدى إلى مقتل وإصابة عدد من الأبرياء.
وأعرب الأمين العام للمنظمة، حسين إبراهيم طه، عن تنديده الشديد بهذه العملية النكراء. وتقدم بتعازيه لأسر الضحايا ولحكومة الصومال وشعبه، راجيا الشفاء العاجل للمصابين.
وجدّد الأمين العام إدانة منظمة التعاون الإسلامي للإرهاب بكافة أشكاله ومظاهره، ودعمها لجهود الحكومة الصومالية في التصدي له ومكافحته.
(انتهى)
OIC
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي