الخميس 03 جمادى الثانية 1443 - 17:31 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 6-1-2022
(OIC)
جدة (يونا) - قالت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي إنها تتابع بقلق بالغ تطورات الأوضاع في جمهورية كازاخستان، معربة عن أسفها لأحداث العنف التي أدت الى سقوط العديد من الضحايا وإلى تدمير الممتلكات العامة.
ودعت الأمانة العامة إلى التحلي بأقصى درجات ضبط النفس والتهدئة ونبذ العنف وصون المصلحة الوطنية ووضعها فوق كل الاعتبارات لتجاوز الأزمة الراهنة.
وأكدت الأمانة العامة تضامنها التام مع حكومة جمهورية كازاخستان في الحفاظ على سيادتها وأمنها واستقراراها وسلامة أراضيها وعلى الوحدة الوطنية للبلاد.
(انتهى)
OIC
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي