الأربعاء 26 ربيع الثاني 1443 - 14:53 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 1-12-2021
روصو (يونا) - وضع الرئيسان الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني، والسنغالي ماكي صال، أمس الثلاثاء في مدينة روصو (جنوب غرب موريتانيا)، حجر الأساس لبناء جسر حيوي بين البلدين.
وسيربط هذا الجسر - الذي من المقرر أن تنتهي الأشغال فيه خلال ثلاثين شهرا - بين مدينة روصو الموريتانية الواقعة على الضفة الشمالية لنهر السنغال ومدينة روصو السنغالية الواقعة على ضفته الجنوبية، ما سيعزز حركة النقل والمبادلات التجارية بين البلدين.
وذكرت الوكالة الموريتانية للأنباء (ومأ) أن "إنشاء هذا الجسر يأتي تلبية للطلب المتزايد للنقل على المحور الرابط بين أوروبا وإفريقيا مرورا بموريتانيا والسنغال، واستجابة للنمو المتسارع في مجال النقل وتشجيعا للاندماج الإقليمي".
وقد فازت بمناقصة هذا المشروع الذي تبلغ كلفته الإجمالية 47 مليون أورو شركة صينية تسمى "بولي شانكدا"، ويبلغ طول الجسر 1481 مترا، وعرضه 2ر7 متر موزعة على اتجاهين، في حين يبلغ عرض رصيف الراجلين 125ر2 متر، وعرض رصيف الدراجات 425ر2 متر.
وتضم ملحقات المشروع إعادة تأهيل 10 كلم من شبكة الطرق الحضرية في الجزء الموريتاني في مدينة روصو وتوسعة وعصرنة شبكة المياه الصالحة للشرب بها، وتهيئة 65 كلم من الطرق الرملية المدعمة في الجزء السنغالي، وإنجاز عدة مبان في الجانبين، كما يتضمن المشروع إنجاز عدة دراسات هامة تهدف لتطوير وعصرنة منطقة المشروع.
وتصل الكلفة الإجمالية لهذا المشروع وملحقاته 63ر87 مليون أورو بتمويل مشترك بين حكومتي البلدين وكل من البنك الأفريقي للتنمية، والاتحاد الأوروبي، والبنك الأروبي للاستثمار.
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي