الأربعاء 26 ربيع الثاني 1443 - 09:35 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 1-12-2021
كيب تاون (يونا) - سجّلت دول جنوب إفريقيا قفزة حادة في حصيلة الإصابات بفيروس كورونا في الوقت الذي يزداد فيه انتشار سلالة أوميكرون الجديدة.
وأكد المعهد الوطني للأمراض المعدية، تسجيل 4373 إصابة مؤكدة خلال الساعات الـ24 ماضية مقارنة بـ 2273 في اليوم الذي سبقه. مشيرا إلى أن أعلى حصيلة تم رصدها في محافظة غوتنغ حيث بلغت 3143 حالة.
كما سجّل المعهد خلال الـ24 ساعة الماضية 21 وفاة جديدة مقارنة مع 25 حالة في بيانات يوم الاثنين الماضي.
وفي وقت سابق توقع رئيس جنوب إفريقيا، سيريل رامافوزا، أن تواجه بلاده موجة رابعة من جائحة فيروس كورونا بسبب انتشار سلالة "أوميكرون" التي قال إنها وراء معظم الإصابات في محافظة غوتنغ التي تعد الأكثر سكانًا.
من جهة أخرى تم تسجيل أول إصابة بسلالة "B.1.1.529"، التي أطلقت عليها لاحقًا منظمة الصحة العالمية اسم "أوميكرون"، في بوتسوانا يوم 11 نوفمبر لدى مواطن من جنوب إفريقيا.
وأسفر بدء انتشار هذه السلالة في الحد من حركة النقل في العالم خاصة الإغلاق أمام دول إفريقيا الجنوبية والتي تعاني أصلًا من مشاكل اقتصادية ونقص في اللقاحات.
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي