الثلاثاء 18 ربيع الثاني 1443 - 13:50 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 23-11-2021
الدوحة (يونا) – أكدت دولة قطر وسلطنة عمان، عمق العلاقات الثنائية وقوة الإرادة السياسية للقيادة في البلدين، للارتقاء بكافّة أوجه التعاون على جميع المستويات، ما سيفتح آفاقًا جديدةً من التشاور والتنسيق والتعاون بين البلدين.
جاء ذلك في البيان المشترك بين سلطنة عُمان ودولة قطر الذي صدر في أعقاب الزيارة التي أداها سلطان عمان هيثم بن طارق لدولة قطر يومي 22 و23 نوفمبر 2021، تلبية لدعوة كريمة من الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر.
وأشاد سلطان عمان وأمير قطر بما يجمع البلدين من علاقات التعاون والشراكة المتميزة في كافّة المجالات، وأكّدا الرغبة المشتركة في التعاون في مجال الطاقة النظيفة، والتعاون المشترك في تبادل الخبرات للحد من التغير المناخي.
وأكّد الجانبان أنّ الفرص الحقيقية والمتنوعة في البلدين تشكّل أساسًا متينًا لتعزيز العلاقات، وزيادة فرص الاستثمار، وإقامة الشراكات، وإنجاز مشاريع ذات قيمة مُضافة في العديد من القطاعات والميادين، فضلًا عن زيادة حجم التبادل التجاري وتنويعه، وتعزيز دور القطاع الخاص بما يُحقق التّكامل في مصالح البلدين.
وعلى المستويين الإقليمي والدولي، اتفق الجانبان على أهمية مجلس التعاون لدول الخليج العربية في تعزيز أمن واستقرار المنطقة، كما شدّدا على ضرورة تعزيز التشاور وتنسيق المواقف على المستوى الثنائي، وفي مختلف المحافل الإقليمية والدولية؛ من أجل خدمة القضايا العربية والإسلامية، ودعم القضايا الإنسانية العادلة، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية، وتعزيز الأمن والاستقرار بمنطقة الشرق الأوسط والعالم.
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي