الإثنين 17 ربيع الثاني 1443 - 13:30 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 22-11-2021
الرباط (يونا) - شارك قطاع العلوم الاجتماعية والإنسانية بمنظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو)، في ندوة حول أوضاع الأطفال الذين يعملون ويعيشون بالشوارع، نظمها مركز الأبحاث الإحصائية والاقتصادية والاجتماعية والتدريب للدول الإسلامية (سيسرك) في إطار أنشطة منظمة التعاون الإسلامي خلال معرض إكسبو دبي 2020، لتسليط الضوء على العوامل الأساسية التي تقود الأطفال إلى الوقوع في براثن الشوارع والمخاطر المرتبطة بها.
وفي مداخلتها خلال الندوة، التي عقدت يوم السبت (20 نوفمبر 2021) بمناسبة اليوم العالمي للطفل، أكدت راماتا ألمامي مباي، مديرة قطاع العلوم الاجتماعية والإنسانية بالإيسيسكو، أن رؤية المنظمة واستراتيجيات عملها الجديدة تهدف إلى إطلاق برامج شاملة تولي اهتماما خاصا للأطفال والنساء والشباب، وتستهدف توفير الدعم لهم في المجالات الصحية والتعليمية والفنية والرياضية وبناء السلام وتشجيع ريادة الأعمال.
ودعت الجهات المعنية إلى العمل مع منظمة الإيسيسكو بهدف تعزيز الوعي المشترك وتسليط الضوء على القيم الإنسانية وتعزيزها وتثمينها لحماية وتعليم وتأهيل النساء والأطفال والشباب، مع إيلاء اهتمام خاص للفئات المهمشة والضعيفة.
شارك في الندوة فادي فراسين، المدير العام المساعد لسيسرك، حيث ألقى كلمة نيابة عن نبيل دبور، المدير العام للمركز استعرض فيها جهود سيسرك في تعزيز حماية الأطفال.
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي