الثلاثاء 11 ربيع الثاني 1443 - 09:36 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 16-11-2021
القاهرة (يونا) - بحث الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، ونائب رئيس المجلس الرئاسي الليبي موسى الكوني، أمس الإثنين في القاهرة، تطورات الوضع في ليبيا، في ضوء نتائج مؤتمر باريس الدولي من أجل ليبيا، الذي عُقد مؤخراً على مستوى رؤساء الدول والحكومات، وإعلان المفوضية الوطنية العليا للانتخابات عن فتح باب الترشُّح للانتخابات الرئاسية والبرلمانية.
 وأوضح مصدر مسؤول في الأمانة العامة للجامعة أنه جرى خلال اللقاء التوافق على أهمية إجراء الانتخابات وفق الجداول الزمنية المُعلنة، وضرورة دعم عمل مفوضية الانتخابات في هذه المرحلة لإنجاز الاستحقاق الانتخابي، وذلك للخروج بقيادة تجمع الليبيين وتقود البلاد إلى استكمال جميع متطلبات الوصول إلى مرحلة الاستقرار التام والبناء.
كما نقل المصدر تأكيد الأمين العام ونائب رئيس المجلس الرئاسي، على أهمية إنجاز خطة اللجنة العسكرية الليبية المشتركة (5+5)، الخاصة بخروج جميع المرتزقة والمقاتلين الأجانب والقوات الأجنبية من الأراضي الليبية، والدور المُمكن والمأمول لجامعة الدول العربية وبشكل خاص دول جوار ليبيا العربية في هذا المجال، من خلال القيام بدور الوساطة مع الدول التي ينتمي إليها هؤلاء المرتزقة لضمان خروجهم بشكل تدريجي ومتوازن ومتزامن، يُجنِّب ليبيا وجميع دول المنطقة المخاطر المحتملة لهذا الخروج.
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي