الأربعاء 28 ربيع الأول 1443 - 10:25 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 3-11-2021
الجزائر (يونا) - كشف الرئيس المدير العام للشركة الوطنية  للكهرباء والغاز "سونلغاز" شاهر بولخراص، أمس الثلاثاء، عن الشروع في تصدير أولى توربينات الغاز الثقيل الجزائرية من مصنع فرعه "جيات" بباتنة، اليوم الأربعاء نحو بلد عربي في الشرق الأوسط.
وأكد بولخراص تزايد الطلب على هذا النوع من المعدات من طرف شركاء من عدة دول في العالم، وهو ما سيسمح بخلق نسيج صناعي واعد في هذا المجال.
وأضاف إنه يتوقع أن يتم كذلك استعمال أولى توربينات مصنع "أوماش3" ببسكرة في المحطات الوطنية لإنتاج الكهرباء قبل نهاية السنة الجارية.
وكان مجمع سونلغاز قد أعلن بداية أكتوبر الماضي أن فرعه شركة "جنرال إلكتريك الجزائر للتوربينات" (جيات) قد أبرم صفقة مع زبون بالشرق الأوسط، لبيع توربينتين غازيتين لتوليد الكهرباء مع التجهيزات الملحقة بهما.
وتمثل هذه الصفقة أول عملية تصدير لتوربينات الغاز الثقيل تتم انطلاقا من القارة الإفريقية، حسب سونالغاز التي اعتبرت في بيان سابق لها أن هذه الصفقة تؤكد عزم مجمع سونلغاز على التموقع في الأسواق الإقليمية.
يذكر أن "جيات"، وهي ثمرة شركة مختلطة بين سونلغاز (51 بالمئة) وجنرال الكتريك الأمريكية (49 بالمئة) تقوم على مستوى مصنعها بعين ياقوت (ولاية باتنة) بصناعة التوربينات الغازية، التوربينات البخارية، المولدات وأنظمة التحكم، بهدف تقليل اعتماد قطاع الطاقة على الاستيراد المعدات اللازمة لإنجاز البنى التحتية الطاقوية.
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي