الثلاثاء 27 ربيع الأول 1443 - 13:00 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 2-11-2021
واشنطن (يونا) - كشفت دراسة حديثة أن الأشخاص الذين لم يتلقوا اللقاح المُضاد لفيروس كورونا وكانوا قد أصيبوا به حديثاً يكونون أكثر عرضة للإصابة بالفيروس بخمس مرات، مقارنة بأولئك الذين تم تطعيمهم بالكامل ولم يُصابوا سابقاً.
ووفقا للدراسة التي نشرتها مراكز مكافحة الأمراض والوقاية الأميركية (سي. دي. سي) فقد وجد فريق البحث أن الأشخاص غير المُلقحين الذين أصيبوا بعدوى سابقة في غضون 3 إلى 6 أشهر كانوا أكثر عرضة 5 مرات للإصابة بالفيروس عن أولئك الذين تم تطعيمهم بالكامل في غضون 3 إلى 6 أشهر باستخدام لقاح "فايزر" أو "موديرنا".
وأوضحت مديرة (سي. دي. سي) روشيل والينسكي، أن هذه الدراسة تشكل إضافة إلى مجموعة الأبحاث السابقة، التي تثبت الحماية الإضافية التي توفرها اللقاحات المضادة من الأعراض الشديدة لفيروس كورونا.
وأكدت أن أفضل طريقة لوقف الفيروس هي الحصول على اللقاح على نطاق واسع وتتبع الإجراءات الوقائية مثل ارتداء الأقنعة وغسل اليدين والتباعد الجسدي والبقاء في المنزل عند الشعور بالمرض.
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي