الثلاثاء 20 ربيع الأول 1443 - 11:18 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 26-10-2021
كوناكري (يونا) - انطلقت أمس الإثنين (25 أكتوبر 2021) ورشة العمل حول "تطوير طرائق تدريس التربية الإسلامية"، التي يعقدها قطاع التربية في منظمة العالم الإسلامي للتربية والعلوم والثقافة (إيسيسكو)، في مدينة كوناكري عاصمة جمهورية غينيا، بالتعاون مع اللجنة الوطنية الغينية، لفائدة عدد من المعلمين والموجهين والمفتشين العاملين في مجال تدريس التربية الإسلامية.
تهدف ورشة العمل، التي تنعقد تحت رعاية وزارة التعليم ما قبل الجامعي ومحو الأمية في غينيا، إلى إكساب العاملين في مجال تدريس التربية الإسلامية الخبرات والمهارات الضرورية المتطورة في المجال التربوي، وتدريبهم على الطرائق الحديثة في تدريس التربية الإسلامية، بالإضافة إلى الوقوف على المعوقات التي تواجههم، وتشجيع التواصل بين المهتمين والمختصين في هذا المجال، وتبادل الخبرات والتجارب فيما بينهم، وتعزيز دور مؤسسات التعليم العربي الإسلامي في التربية على السلام والتعايش والتماسك الاجتماعي.
وقد تناولت محاور الورشة، التي تستمر على مدار ثلاثة أيام، واقع تدريس التربية الإسلامية في غينيا، والمواصفات والضوابط المنهجية والفنية والتربوية العامة في عملية إعداد الكتاب المدرسي لتعليم التربية الإسلامية، وتوظيف نظريات التعلم الحديثة في إعداد دروس المادة، والتطرق إلى دور الكفايات العلمية والتربوية الجديدة والتقنية لمدرسي التربية الإسلامية في تطوير طرق تدريس المادة، واستثمار طرق التدريس الحديثة في عرض محتوى مادة التربية الإسلامية، وتكنولوجيا الإعلام والاتصال وتوظيفها في تدريس التربية الإسلامية، ودور المؤسسات الدينية في تنمية ثقافة السلام في المجتمعات.
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي