الأربعاء 14 ربيع الأول 1443 - 13:14 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 20-10-2021
طرابلس (يونا) - اكتملت الاستعدادات والتحضيرات لانعقاد المؤتمر الوزاري الدولي المعني بمبادرة استقرار ليبيا غدا الخميس في طرابلس.
وشدد رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية عبد الحميد الدبيبة، خلال اجتماعه مع اللجنة التحضيرية للمؤتمر، على ضرورة أن يكون المؤتمر بالمستوى المطلوب، ويعطي صورة جيدة عن ليبيا.
وقال الدبيبة: "إن بلادنا غاب عنها تنظيم المحافل الدولية منذ فترة لأسباب مختلفة، وهذه فرصة لإعطاء صورة ناصعة عن الوضع الحالي". داعيا إلى تكاتف كل الوزارات ذات العلاقة وتعاونها مع وزارة الخارجية لإنجاح هذا الحدث.
من جهتها أشارت وزير الخارجية الليبية نجلاء المنقوش، إلى أن المؤتمر الدولي ينعقد بقيادة وتوجه وطنيين، بدعم من الأمم المتحدة والدول الشقيقة والصديقة، لمساندة الليبيين في السير قدما نحو نجاح العملية السياسية وكذلك تنظيم انتخابات حرة وشفافة في الرابع والعشرين من ديسمبر 2021.
وقالت المنقوش: "إن رؤية مبادرة استقرار ليبيا تعمل على المسارات العسكرية والأمنية والاقتصادية، إذ يُعدّ المساران الأمني والعسكري بمثابة التحدي الأكبر الذي يواجه ليبيا اليوم، لا سيما مع تقدمها نحو الانتخابات الوطنية العامة، وهو ما يتطلب وبدعم من شركاء ليبيا الدوليين".
ويشارك في المؤتمر: الولايات المتحدة، روسيا، بريطانيا، ألمانيا، تركيا، مصر، السعودية، قطر، السودان، الجزائر، المغرب، الكونغو الديمقراطية، إسبانيا، النيجر، فرنسا، البحرين، هولندا، الكويت، اليونان، تشاد، الكونغو برازافيل، الصين، سويسرا، إيطاليا، الإمارات، الاتحاد الأفريقي، الجامعة العربية، الاتحاد الأوروبي، ووفود بارزة من غالبية المنظمات الدولية والإقليمية.
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي