الخميس 23 صفر 1443 - 08:48 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 30-9-2021
نيويورك (يونا) - عقد مجلس الأمن الدولي، مساء الأربعاء، جلسة لمتابعة تنفيذ القرار 2334 بشأن الاستيطان، ومتابعة استفزازات جيش الاحتلال الإسرائيلي، وانتهاكاته، وتدمير المنازل، وتهجير المواطنين من أحياء القدس المحتلة، من خلال تقرير الأمين العام للأمم المتحدة.
وقال المنسق الأممي لعملية السلام في الشرق الأوسط تور وينسلاند، في عرضه لتقرير الأمين العام للأمم المتحدة: إن القرار 2334 يدعو إسرائيل إلى وقف الأنشطة الاستيطانية، بما في ذلك القدس الشرقية، مطالبا إسرائيل بتنفيذه.
وأكد وينسلاند أن المستوطنات كافة غير شرعية بموجب القانون الدولي. معربا عن قلقه حيال استمرار قوات الاحتلال بهدم منازل المواطنين الفلسطينيين والاستيلاء على عدد من المباني، منها الممولة دوليا، كما أكد أنه يجب على إسرائيل وقف عمليات الهدم والإخلاء.
وأكد أن الاحتلال دمر 302 من المباني الفلسطينية أو وضعت سلطات الاحتلال اليد عليها خلال العام الجاري، كما قتلت قوات الاحتلال 24 فلسطينيا بينهم نساء خلال الفترة الماضية، وهجرت 433 شخصا بينهم 251 طفلا جراء عمليات هدم منازل فلسطينية.
وقال إن السلطة الوطنية الفلسطينية تواجه أزمة مالية تؤثر على قدرتها باسترداد الحق الأدنى من النفقات وتعيق صرف الرواتب.
وأعرب عن قلقه جراء استمرار العنف المتصل بالمستوطنات بالضفة الغربية المحتلة بما في ذلك القدس الشرقية، مؤكدا أنه يجب دخول المساعدات الإنسانية والضرورية إلى قطاع غزة بشكل دائم لتحقيق الاستقرار والانعاش الاقتصادي.
المزيد...
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي