الأربعاء 15 صفر 1443 - 12:17 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 22-9-2021
جدة (يونا) - دانت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي المحاولة الانقلابية الفاشلة في السودان، التي استهدفت تقويض الاستقرار والانتقال السياسي السلمي في البلاد صباح اليوم الثلاثاء ٢١ سبتمبر ٢٠٢١.
وأعربت الأمانة العامة عن تضامنها الكامل مع حكومة وشعب السودان، ودعمها للمرحلة الانتقالية، وفقاً لقرارات القمة الإسلامية ومجلس وزراء خارجية المنظمة الخاصة بالتضامن مع السودان، التي تدعم تحقيق الاستقرار والسلام والانتقال الديمقراطي وفق الوثيقة الدستورية الموقعة بين المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير، التي وقعت عليها منظمة التعاوِن الإسلامي ضمن الشهود الدوليين.
وعبرت الأمانة العامة عن دعم جهود الحكومة الانتقالية الرامية لتحقيق السلام الشامل ومعالجةً المشكلات السياسية والاقتصادية، بما يحقق آمال وتطلعات الشعب السوداني، تحقيقاً للاستقرار والتنمية والازدهار.
(انتهى)

 
OIC
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي