الإثنين 06 صفر 1443 - 11:46 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 13-9-2021
(BSS)
دكا (يونا) - حث الرئيس البنغلاديشي محمد عبدالحميد، الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، على أخذ النمو الاقتصادي في بنغلاديش، والوضع الجيوسياسي، في الاعتبار عند تشكيل سياساتها.
جاء ذلك خلال استقباله لسفيرة الاتحاد الأوروبي لدى بنغلاديش رينسجي تيرينك، بمناسبة انتهاء مهمتها في البلاد.
وخلال اللقاء، شكر الرئيس السفيرة على تعزيز العلاقات بين بنغلاديش والاتحاد الأوروبي خلال فترتها، مشيراً إلى أن الاتحاد هو أحد شركاء التنمية لبنغلاديش، وتعاونه معها في المجالات المختلفة مثل التجارة والاستثمار والهجرة والاتصال والتغير المناخي، يسهم في تنمية البلاد.
كما شكر الرئيس البنغلاديشي الاتحاد الأوروبي على مساعدته للبلاد في تحقيق أهداف التنمية المستدامة، آملاً استمرار التعاون بين الجانبين خلال الفترة المقبلة.
ونوه الرئيس بالمساعدات التي يقدمها الاتحاد الأوروبي للروهينغا المشردين قسراً من إقليم راخين في ميانمار، لافتاً إلى أنه يأمل أن يواصل الاتحاد الضغط على ميانمار لحسم قضية إعادة هؤلاء الروهينغا إلى وطنهم.
(انتهى)
BSS
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي