الأحد 05 صفر 1443 - 12:24 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 12-9-2021
دكار (يونا) - بدأت في العاصمة السنغالية دكار، أمس، الدورة السادسة من المنتدى الإفريقي للهجرة، بمشاركة خبراء وممثلين للبلدان الإفريقية والمنظمات الدولية.
ويبحث المنتدى على مدى يومين، أفضل الطرق بشأن إدارة هجرة اليد العاملة في القارة الإفريقية.
وأكدت وزيرة الخارجية السنغالية، عائشة تال سال في كلمتها خلال الافتتاح "أن المنتدى لا يتعلق بمنع المهاجرين، بل بتحسين ظروف عيشهم"، مشددة على ضرورة تنظيم ظاهرة الهجرة غير النظامية.
ويهدف هذا المنتدى إلى التعريف بمبادرات وبرامج هجرة الأيدي العاملة لمفوضية الاتحاد الإفريقي.
ويتضمن جدول أعمال المنتدى مناقشة قضايا حماية العمال المهاجرين، وأفراد أسرهم، وضمان حماية العمال الأفارقة المهاجرين من ممارسات التوظيف غير العادلة وغير الأخلاقية، وضمان حمايتهم الاجتماعية وتمكينهم من الإسهام في التنمية الاجتماعية والاقتصادية للبلد المضيف.
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي