الأربعاء 01 صفر 1443 - 13:23 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 8-9-2021
(واج)
نيامي (يونا) - أكد وزير الشؤون الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة، ونظيره النيجيري حسومي مسعودو، في نيامي، على ضرورة العمل معاً للحفاظ على السلام والاستقرار وتطوير التنمية في إفريقيا.
وخلال زيارة العمل التي قام بها لعمامرة إلى النيجر يومي 5 و 6 سبتمبر بصفته مبعوثاً خاصاً للرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، حظي لعمامرة باستقبال رئيس النيجر محمد بازوم والوزير الأول ورئيس الحكومة محمادو أوحومودو، حسبما أفاد به بيان مشترك.
وتحادث لعمامرة ومسعودو خلال اجتماع عمل بين وفدي البلدين حول القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك وتدارسا بشكل مفصل قضايا التعاون الثنائي ولا سيما تلك المتعلقة بالدفاع والأمن والهجرة  والطاقة والبترول والتكوين المهني.
وفيما يتعلق بقطاع الدفاع والأمن أشاد رئيسا الوفدين بالتعاون النموذجي السائد في هذا المجال بين البلدين، ورحبا بانعقاد اجتماع اللجنة العسكرية الثنائية المشتركة يومي 24 و26 أغسطس 2021 بالجزائر.
وفي هذا الصدد التزما "بالاستمرار على هذا النحو بغية مجابهة التحديات الأمنية المتعددة التي تواجههم ولا سيما في منطقة الساحل".
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي