الخميس 11 محرم 1443 - 15:47 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 19-8-2021
جدة (يونا) - أعربت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي، عن إدانتها الشديدة للهجوم الإرهابي البشع الذي جرى يوم 18 أغسطس 2021 شمال بوركينا فاسو، وأودى بحياة عشرات المدنيين والعسكريين.
وعبر الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، عن خالص تعازيه ومواساته لأسر الضحايا الذين سقطوا في هذا الهجوم ولحكومة بوركينا فاسو وشعبها.
وجددت الأمانة العامة دعم وتضامن منظمة التعاون الإسلامي الكاملين مع حكومة وشعب بوركينا فاسو في مواجهة الإرهاب بكافة أشكاله.
(انتهى)

 
OIC
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي