الثلاثاء 09 محرم 1443 - 11:12 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 17-8-2021
(UZA)
طشقند (يونا) - توفي الأحد الماضي رئيس مجلس إدارة مسلمي أوزبكستان، مفتي الجمهورية الشيخ عثمان خان عليموف، وذلك إثر معاناة مع المرض.
وزار الرئيس الأوزبكستاني شوكت ميرضيائيف منزل الراحل وعزَّى عائلته.
ولد عليموف في 1 يناير 1950 في مدينة اشتيخون بمنطقة سمرقند، وتلقى تعليمه في مدرسة مير عرب ببخارى، وجامعة طشقند الإسلامية، وجامعة القرويين في المغرب.
وعبر مراحل تعليمه المختلفة، درس الشيخ عليموف المعارف الإسلامية وأتقن العربية والفارسية.
وخلال الفترة بين عامي 1980 و2006 عمل الشيخ عليموف نائباً للإمام وإماماً وخطيباً لجامع الإمام البخاري في مدينة باياريك بمنطقة سمرقند، ثم خلال الفترة بين عامي 2000 و2006 أصبح الإمام والخطيب الأول لمنطقة سمرقند.
ومنذ 2006 عمل الشيخ عليموف رئيساً لمجلس إدارة مسلمي أوزبكستان، ومفتياً للجمهورية، حيث تمكن من تسخير علمه وخبرته لخدمة مصالح الشعب والبلاد.
وقال الرئيس الأوزبكستاني خلال تقديمه العزاء في الراحل: "إنها لخسارة عظمى بالنسبة لنا جميعاً. لقد كان شخصاً مميزاً، استطاع عبر علمه الواسع واجتهاده وتواضعه أن يكسب احترام الشعب". داعياً الله جل وعلا أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته.
(انتهى)
UZA
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي