الثلاثاء 09 محرم 1443 - 09:55 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 17-8-2021
جدة (يونا) - أكدت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي، أنها تتابع عن كثب تطورات الأحداث في أفغانستان، وأنها حريصة على استتباب الأمن والسلم بها في أسرع وقت.
ودعت الأمانة حركة طالبان وجميع الأطراف الأفغانية إلى العمل من أجل إعلاء مصلحة الشعب الأفغاني وحماية الأرواح، ونبذ العنف وإحلال السلام الدائم من أجل تحقيق تطلعات الشعب الأفغاني وآماله في الاستقرار والعيش الكريم والرفاهية.
وجددت الأمانة العامة التزام منظمة التعاون الإسلامي التام بدعم عملية السلام التي تقودها أفغانستان وتمتلك زمامها ووقوفها إلى جانب أفغانستان في هذا الظرف الدقيق.
(انتهى)
OIC
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي