الثلاثاء 24 ذو الحجة 1442 - 12:51 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 3-8-2021
(BSS)
دكا (يونا) - أكد وزير الخارجية البنغلاديشي أبو الكلام عبدالمؤمن، أنَّ بلاده تنظر إلى الروهينغيا باعتبارهم "نازحين"، لا باعتبارهم "لاجئين"، وذلك في توضيح لموقف دكا تزامناً مع إعلان البنك الدولي برنامجاً عالمياً لدمج اللاجئين في البلدان المستضيفة.
وقال عبدالمؤمن في تصريحات للصحافة بالعاصمة دكا: "الروهينغيا ليسوا لاجئين هنا... إنهم أشخاص مضطهدون ومشردون، وهم يحتمون هنا بشكل مؤقت".
وشدَّد عبدالمؤمن على أنَّ دكا متمسكة بموقفها في ضرورة أن يعود هؤلاء الروهينغيا المضطهدون والمشردون قسراً إلى بلدهم الأصلي في راخين بميانمار. مؤكداً أن "إعادة الروهينغيا إلى موطنهم هو أولوية بالنسبة لبنغلاديش".
وقال: إنه "ليست هناك فرصة لإدماج الروهينغيا في بنغلاديش، وبدلاً من ذلك فإن دكا تعتقد أن عودتهم إلى ميانمار ستمكنهم من مستقبل أفضل".
(انتهى)
BSS
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي