الثلاثاء 10 ذو الحجة 1442 - 11:35 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 20-7-2021
(وال)
طرابلس (يونا) - احتفل الشعب الليبي، اليوم الثلاثاء، بأول أيام عيد الاضحى المبارك بإقامة الصلاة في الساحات العامة بكافة المدن والقرى اقتداء بالسنة النبوية الحميدة، مهللين مكبرين، داعين الله ان يحفظ ليبيا وأهلها ويمن عليها بالأمن والاستقرار والطمأنينة.
وتناول الخطباء في صلاة العيد المعاني السامية لهذه المناسبة الدينية العظيمة التي يحتفل بها الشعب الليبي، مؤكدين على ضرورة الاقتداء بالسنة النبوية الشريفة، والتمعن في معانيها السامية بصفاء الانفس والتحابب والتراحم والتسامح والعفو.
وجدد الخطباء بهذه المناسبة، الدعوة لليبيين كافة الى التعالي عن الأحقاد والتعاضد ولم الشمل وتعزيز المصالحة بين أبناء الوطن والتضرع الى الله العلي القدير أن يحفظ ليبيا وأهلها من كل مكروه وينعم عليهم بالأمن والسلام والرخاء.
وكانت الهيئة العامة للأوقاف والشؤون الإسلامية في ليبيا قد دعت إلى ضرورة التقيد بالضوابط الاحترازية في إقامة صلاة العيد، لا سيما أثناء المعايدة، مع التأكيد على منع التصافح والتعانق والاكتفاء بالمعايدة الشفوية لتقليل انتشار الجائحة.
كما شددت الهيئة في قرار لها على أن تكون صلاة العيد حصراً في الساحات، مع منع إقامتها بالمساجد، حفاظا على السلامة العامة في ظل التفشي الخطير للسلالة المتحورة من الجائحة.
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي