الأحد 08 ذو الحجة 1442 - 21:02 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 18-7-2021
(المركز الإعلامي الافتراضي - وزارة الإعلام السعودية)
مكة المكرمة (يونا) - أكد المتحدث باسم وزارة الصحة السعودية الدكتور محمد العبدالعالي، الأحد، أنه لم تسجل حتى الآن أي إصابة بفيروس كورونا المسبب لمرض (كوفيد-19) بين الحجاج، وكذلك لم تسجل أي أمراض مؤثرة على الصحة العامة.
وشدد العبدالعالي خلال المؤتمر الصحفي للحج المشترك بين وزارات الصحة والداخلية والحج العمرة في المملكة العربية السعودية، على استمرار إجراءات الرصد والمتابعة في هذا الصدد. لافتاً إلى أنه إذا تم تسجيل أي حالة مصابة بكوفيد 19، فإنه سيتم تفعيل الإجراءات التي تتعلق بالرصد المباشر وتأكيد التشخيص وإجراءات العزل والعلاج بشكل مهني واحترافي، ومشيراً إلى أنه وفقاً لوضع الحالة الصحي ستتم مساندتها لإتمام الحج مع إجراءات العزل التي تكفل سلامة الحاج، وتحفظ سلامة بقية الحجاج والآخرين.
وأوضح أن المملكة العربية السعودية وفرت من خلال قطاعاتها الصحية مجموعة من التجهيزات المهمة للحجاج سواءً من حيث الأجهزة الطبية، أو الكوادر أو المنشآت الصحية، لافتاً إلى أن هذا الموسم شهد توفير 13 مستشفى، 3 منها في المشاعر المقدسة و10 داعمة لها في مكة المكرمة.
وأشار إلى أن هناك أيضاً مستشفى ميدانياً متنقلاً لمواكبة مراحل تأدية مناسك الحج، إضافة إلى وجود مجموعة من نقاط تقديم الخدمات تتمثل في مراكز وعيادات وفرق ميدانية يصل عددها إلى الخمسين ومنتشرة في مختلف مواقع المشاعر.
ولفت المتحدث باسم وزارة الصحة إلى وجود 180 سيارة إسعاف خلال الموسم بمشاركة من هيئة الهلال الأحمر السعودي التي تقدم أيضاً خدمات مهمة في القضايا الإسعافية من خلال فرقها وأسطولها الإسعافي المتميز بكفاءته في تقديم هذه الخدمات.
وكشف أن السعة السريرية الإجمالية خلال موسم الحج تصل إلى 2854 سريراً من بينها 435 سرير عناية مركزة، و382 سريراً للعزل، فيما بلغت أسرة الطوارئ المخصصة للتعامل مع الحالات العاجلة والطارئة 239 سريراً.
بدوره أكد المتحدث الأمني لوزارة الداخلية العقيد طلال الشلهوب اكتمال وصول الحجاج إلى مشعر منى مساء اليوم الثامن من ذي الحجة لقضاء يوم التروية، تمهيداً للتوجه إلى عرفات بعد صلاة الفجر يوم الاثنين بنظام النقل الترددي بالحافلات.
وقال الشهلوب: إن الجهات الأمنية والحكومية "تعمل بكامل استعداداتها في المشاعر المقدسة منى وعرفات ومزدلفة لتنفيذ خططها وتنظيماتها لإقامة مناسك حج هذا العام وفق الخطط والتنظيمات المعتمدة والإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية المتخذة لمواجهة جائحة كورونا".
وأضاف: "سيواصل رجال الأمن تنفيذ مهامهم في جميع المداخل المؤدية للعاصمة المقدسة والطرق والممرات المؤدية للمسجد الحرام وفرض طوق أمني محكم حول المشاعر المقدسة لتنفيذ التعليمات ومنع غير المرخص لهم من دخول المشاعر، وذلك حتى نهاية اليوم الـ13 من ذي الحجة".
وشدد المتحدث الرسمي لوزارة الحج والعمرة المهندس هشام سعيد، أن الحجاج ينعمون بجميع الخدمات في مشعر منى استعداداً لتصعيدهم إلى مشعر عرفات يوم غد. لافتاً إلى أن عمليات التنظيم وإدارة الحشود في مشعر منى تسير وفقاً للخط والإجراءات الاحترازية التي تم وضعها سابقاً.
وأشار إلى أن عملية إدارة الحشود مع تطبيق الإجراءات الاحترازية ومراعاة جميع البروتوكولات الصحية تميزت هذا العام بالهوية البصرية والمسارات اللونية التي استحدثتها وزارة الحج هذا الموسم، وآتت ثمارها في عمليات التنظيم والتفويج.
وكشف أنه ابتداءً من الساعة الخامسة فجراً بتوقيت مكة المكرمة في التاسع من ذي الحجة سيتم نقل الحجاج بحافلات النقل الآمن من مخيماتهم في منى حسب النطاق الزمني وحسب الجدول الموضوع في خطط التفويج لتطبيق الإجراءات الاحترازية إلى مخيماتهم في مشعر عرفات للوقوف بصعيدها وقضاء ركن الحج الأعظم.
وكشف عن استخدام التقنية الحديثة مثل "بطاقة الحج الذكية" لإحكام عمليات التفويج والرقابة الآنية وإجراء أي تدخل سريع في حالة الإخلال بهذه المنظومة، مبيناً أنه حتى الآن لم نلحظ أي خلل في هذه المنظومة وهي تسير وفق ما هو مخطط له حتى الآن.  
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي