الأحد 08 ذو الحجة 1442 - 10:23 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 18-7-2021
(صورة أرشيفية - وفا)
القدس المحتلة (يونا) - اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الأحد، باحات المسجد الأقصى المبارك، واعتدت على المصلين والمرابطين هناك، وأخلتهم بالقوة، قبل أن تعتقل عدداً منهم، وتغلق المصلى القبلي بالسلاسل الحديدية، وتحتجز من بداخله.
وقال شهود عيان: إن قوات الاحتلال اقتحمت الأقصى من بابي السلسلة والمغاربة فجراً، واعتدت بالضرب على المصلين والمرابطين في المصلى القبلي وباحات المسجد.
وأضافوا: إن قوات الاحتلال أطلقت قنابل الصوت باتجاه المصلين، وأجبرتهم على مغادرة باحات المسجد بالقوة وتحت تهديد السلاح.
وفي تطور لاحق، أغلقت قوات الاحتلال، المصلى القبلي بالسلاسل الحديدية، واحتجزت بداخله عدداً من المصلين والمرابطين، وفي الوقت ذاته، سهلت اقتحام مئات المستوطنين لباحات المسجد الأقصى انطلاقاً من باب المغاربة.
وكانت قوات الاحتلال، نصبت الليلة الماضية حواجز حديدية على مداخل القدس العتيقة، وشددت من إجراءاتها العسكرية، واعتدت على شاب بالضرب قرب باب العامود.
ويتزامن اقتحام قوات الاحتلال لباحات الأقصى، مع تحضيرات لاقتحامه من قبل مئات المستوطنين اليوم، في ذكرى ما يسمى "خراب الهيكل المزعوم".
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي