الجمعة 06 ذو الحجة 1442 - 11:54 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 16-7-2021
(يونا)
جدة (يونا) - وقعت المؤسسة الإسلامية لتنمية القطاع الخاص الذراع المعني بالقطاع الخاص في مجموعة البنك الإسلامي للتنمية اتفاقية مع البنك الوطني للتنمية الاقتصادية السنغالي، لخط تمويل موافق للشريعة الإسلامية بقيمة 12 مليون يورو، وذلك لدعم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في السنغال التي تأثرت جراء تفشي كوفيد-19.
وقع الاتفاقية من جانب المؤسسة الإسلامية المدير التنفيذي للمؤسسة الإسلامية لتنمية القطاع الخاص أيمن سجيني، ومن جانب البنك الوطني للتنمية الاقتصادية الرئيس التنفيذي ثييرنو سي.
وأوضح الرئيس التنفيذي للمؤسسة أيمن سجيني، أن التعاون المستمر بين المؤسسة والبنك الوطني للتنمية سيؤدي إلى استمرار عمل الشركات والحفاظ على الوظائف، والتغلب على التأثير السلبي لجائحة كوفيد-19 وتعزيز الشمول المالي.
وقال: يأتي هذا التسهيل في إطار حزمة دعم بخطوط تمويل خصصتها المؤسسة بقيمة 200 مليون دولار أمريكي في ظل جائحة كوفيد-19 لدعم كيانات القطاع الخاص المتضررة من الجائحة عن طريق الاستفادة من الخبرات المكتسبة في النظم المصرفية في البلدان الأعضاء فيها، عن طريق إتاحة تمويل موافق للشريعة استجابة للطلب المتزايد على التمويل الإسلامي لدعم المشاريع والصناعات المتضررة بجائحة كوفيد-19.
من جانبه، قال ثييرنو سي: "نحن سعداء بهذه الشراكة مع المؤسسة، كما أننا نرفع من خلال هذه الشراكة مستوى التزامنا بتقديم نطاق عريض من الخدمات المصرفية بشكل مهني وبما يتماشى مع احتياجات أعمال العملاء، مع تشجيع ريادة الأعمال الخاصة في جمهورية السنغال.
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي