الأربعاء 27 ذو القعدة 1442 - 09:49 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 7-7-2021
القاهرة (يونا) - عقدت لجنة جائزة الأمير طلال الدولية للتنمية البشرية، اجتماعها الثاني والعشرين أمس الثلاثاء (6 يوليو 2021) برئاسة الأمير عبد العزيز بن طلال بن عبد العزيز، رئيس لجنة الجائزة ورئيس برنامج الخليج العربي للتنمية – أجفند.
وأعلنت اللجنة خلال الاجتماع الفائزين بالجائزة، حيث فاز بالفرع الأول "مشروع جيرسي إنكا نزيزا- رواندا" والمنفذ من قبل منظمة أرسل بقرة، كما فاز بالفرع الثاني مشروع "بذرة أمل – فلسطين" والمنفذ من قبل اتحاد لجان العمل الزراعي، وفاز بالفرع الثالث مشروع "برنامج بناء القدرات لمواجهة انعدام الأمن الغذائي المتكرر – بوركينا فاسو" المنفذ من قبل وزارة الزراعة والتنمية المائية، فيما فاز بالفرع الرابع مشروع "ضمان تغذية الأجيال القادمة عن طريق التغذية التكميلية المجتمعية وتعزيز البستنة في الأسرة – الفلبين" والمنفذ من قبل نويمي كابادو.
من ناحية أخرى، أعلنت لجنة الجائزة الهدف الثالث عشر من أهداف التنمية المستدامة 2030 "العمل المناخي" موضوعاً للجائزة للعام 2021.
 وتبلغ قيمة الجائزة مليون دولار أمريكي توزع على 4 فروع وهي كالتالي: المشاريع المنفذة من قبل المنظمات الأممية والدولية والإقليمية، والمشاريع المنفذة من قبل الجمعيات الأهلية المحلية، والمشاريع المنفذة من قبل الجهات الحكومية ومؤسسات الأعمال الاجتماعية والمشاريع التي نفذها أو مولها أو بادر بها الأفراد.
الجدير بالذكر بأن لجنة الجائزة، يترأسها الأمير عبدالعزيز بن طلال بن عبدالعزيز، وتضم في عضويتها الملكة صوفيا- الرئيس التنفيذي لمؤسسة الملكة صوفيا الخيرية والرئيس الشرفي للمجلس الملكي للتعليم ورعاية الأشخاص ذوي الإعاقة، والسيدة مرسيدس مينافرا  - السيدة الأولى سابقاً لجمهورية الأورغواي والرئيس الشرفي لمنظمة الجميع من أجل الأورغواي، والبرفيسور محمد يونس، حائز جائزة نوبل للسلام ومؤسس بنك قرامين، والدكتور أحمد محمد علي رئيس مجموعة البنك الإسلامي سابقا، والدكتور يوسف سيد عبدالله، مدير صندوق الأوبك للتنمية الدولية سابقا.
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي