الخميس 21 ذو القعدة 1442 - 13:16 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 1-7-2021
(يونا)
جدة (يونا) - استكملت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي، الخميس، إجراءات تقديم مساعدات مالية لصالح مشاريع صحية واجتماعية في عدد من الدول الأعضاء.
وصرح الأمين العام الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، أن هذه المساعدات الصحية والاجتماعية تأتي ضمن اهتمامات منظمة التعاون الإسلامي ممثلة في صندوق التضامن الإسلامي لدعم الفئات الأكثر احتياجاً في الدول الأعضاء.
وثمن العثيمين الجهود التي تبذلها إدارة صندوق التضامن الإسلامي واستجابتها السريعة لاحتياجات الدول الأعضاء وتقديم المساعدة في المجالات الإنسانية والتعليمية والصحية والاجتماعية، مهيباً في الوقت ذاته بالدول الأعضاء لتقديم الدعم المادي من أجل الوفاء بمساعدة الدول الأعضاء الأكثر حاجة.
وأكد الأمين العام أن المنظمة مستمرة، عبر صندوق التضامن الإسلامي، أحد الأجهزة المتفرعة للمنظمة، في تقديم المساعدات والدعم لقطاعات الطوارئ، والجامعات، والمراكز والجمعيات، والمستشفيات، والمدارس في الدول الأعضاء.
(انتهى)
OIC
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي