الإثنين 11 ذو القعدة 1442 - 11:43 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 21-6-2021
جنيف (يونا) - توقع مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية "أونكتاد" تعافي الاستثمارات الأجنبية المباشرة في العالم خلال العام الجاري بعد تراجعها بنسبة 35% العام الماضي نتيجة إجراءات الإغلاق التي شهدها العالم لمواجهة جائحة كورونا.
وأشار أونكتاد في "تقرير الاستثمار العالمي 2021" الصادر اليوم، أن الاستثمار العالمي سيستعيد بعض خسائر العام الماضي من خلال النمو بمعدل يتراوح بين 10 و15% خلال العام الجاري.
ورغم النمو المتوقع للاستثمارات الأجنبية المباشرة في العالم مع نمو إجمالي الناتج المحلي، فإنها ستظل أقل بنسبة 25% عن مستواها في 2019 في أعقاب العام الماضي الصعب، بحسب جيمس شانج المسؤول في "أونكتاد".
وكانت الاستثمارات في الدول المتقدمة قد تراجعت خلال العام الماضي بنسبة 58% إلى 312 مليار دولار وهو أقل مستوى لها منذ 2003، حيث تراجعت الاستثمارات في أوروبا بنسبة 80% عن مستواها في 2019 في حين كانت الولايات المتحدة أكثر الدول جذبا للاستثمارات الأجنبية المباشرة خلال العام الماضي رغم تراجعها بنسبة 40% عن العام السابق.
وكانت الدول النامية في آسيا الوحيدة التي سجلت نموا في الاستثمارات الأجنبية المباشرة خلال العام الماضي، كما كانت مصدرا ومقصدا لأكثر من نصف الاستثمارات الأجنبية المباشرة.
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي