الإثنين 04 ذو القعدة 1442 - 14:38 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 14-6-2021
(KAZINFORM)
نور سلطان (يونا) - استقبل الرئيس الكازاخستاني قاسم جومارت توكاييف، المبعوث الأميركي الخاص للمصالحة الأفغانية زلماي خليل زاد، الذي وصل إلى كازاخستان في زيارة عمل.
وناقش الجانبان، خلال الاجتماع، آفاق تطوير الشراكة الاستراتيجية بين كازاخستان والولايات المتحدة، في إطار ضمان الأمن والاستقرار في أفغانستان، وذلك في ضوء انسحاب قوات الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي (الناتو) من البلاد.
كما تطرقا إلى تنسيق الجهود ثنائية كانت أو متعددة الأطراف، من أجل الاستقرار وإعادة بناء الدولة الأفغانية على المستويين الاجتماعي والاقتصادي.
وأشار الرئيس الكازاخستاني إلى أهمية زيارة المبعوث الأميركي في الحفاظ على الحوار عالي المستوى بين البلدين. مؤكداً أن "الولايات المتحدة شريك قوي لكازاخستان" في العديد من المجالات، بما في ذلك التجارة والتعاون الاقتصادي.
وشدد الرئيس الكازاخستاني على أنَّ القضية الأفغانية تظل دائماً موضع تركيز خلال محادثاته مع قادة أفغانستان، وروسيا، والصين، ودول آسيا الوسطى، والمنظمات الدولية.
بدوره، عبر زلماي خليل زاد عن امتنانه للرئيس توكاييف على إتاحة الفرصة للالتقاء به شخصياً، مثنياً على دور الرئيس الكازاخستاني في الجهود الدولية الرامية إلى إعادة الاستقرار في أفغانستان.
كما أشاد المبعوث الأميركي بدور كازاخستان في الحفاظ على الاستقرار بمنطقة آسيا الوسطى.
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي