أكد تحقيق المملكة للمركز الأول عالمياً في استجابة الحكومة لجائحة كورونا
الأحد 25 شوال 1442 - 20:44 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 6-6-2021
(واس)
الرياض (يونا) - قال وزير الإعلام السعودي المكلف الدكتور ماجد القصبي: إن العالم لا يزال يواجه تحديات كبيرة بسبب جائحة فيروس كورونا ومحدودية إنتاج اللقاح، وتردد البعض في أخذه. منوهاً بجهود حكومة المملكة العربية السعودية، واتخاذها جميع الإجراءات الاحترازات والتدابير الصحية في سبيل التعايش مع الجائحة.
وأشار الدكتور القصبي، خلال المؤتمر الصحفي الدوري للتواصل الحكومي في نسخته الرابعة في العاصمة السعودية الرياض، إلى أن المملكة في مقدمة دول العالم من حيث توفير اللقاحات، وتعاقدت بما يزيد عن ضعف عدد سكانها من جرعات اللقاح، حيث بلغت نسبة الذين تلقوا اللقاح اليوم 40% من عدد السكان وهو ما يعادل 15 مليون جرعة حتى الآن.
وقال الدكتور القصبي: نفخر اليوم بأن نجني حصاد رؤية المملكة 2030 التي احتفلنا بالأمس القريب بالذكرى الخامسة على إطلاقها، وحققنا خلالها إنجازات عديدة على الصُّعُد كافة، وذالك -بتوفيق الله- ثم بدعم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وقيادة مهندس الرؤية وعرابها سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان.
وأشار إلى أن المملكة حققت اليوم المركز الأول عالمياً في استجابة الحكومة لجائحة كورونا، وأيضاً المركز الأول في استجابة رواد الأعمال لجائحة كورونا، مهنئاً الوطن بهذا الإنجاز ورواد ورائدات الأعمال السعوديين الذين نجحوا في تطوير أعمالهم لمواجهة الأزمات.
وأبان أن المملكة حققت اليوم المركز الأول على مستوى دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ومراكز متقدمة عالمياً من بين 167 دولة في مؤشرات الاهتمام بالبيئة بالتزامن مع اليوم العالمي.
وعلى الصعيد العربي أكد الدكتور القصبي موقف المملكة الثابت تجاه القضية الفلسطينية وحقوق الشعب الفلسطيني، مشيراً إلى أن خادم الحرمين الشريفين أكد خلال اتصاله بالرئيس محمود عباس إدانة المملكة وشجبها للاعتداءات والإجراءات الإسرائيلية في مدينة القدس، والعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة.
وعلى الصعيد الدولي عبّر الدكتور القصبي عن فخره بالإنجاز الوطني الدولي المتمثل في اعتماد الأمم المتحدة مبادرة الرياض لمكافحة الفساد، التي تتضمن إنشاء شبكة عالمية لسلطات إنفاذ قانون مكافحة الفساد، ومنصة إلكترونية عالمية لتبادل المعلومات والخبرات بين 186 دولة تحت مظلة الأمم المتحدة. عادّاً المبادرة سبقاً عالمياً يؤكد الدور الريادي للمملكة في مكافحة الفساد.
وعلى صعيد إرساء دعائم الأمن والاستقرار وحل النزاعات ومحاربة الإرهاب في القارة الأفريقية الجارة التي تضم 54 دولة، ويتجاوز عدد سكانها مليارا و200 مليون إنسان، أبان الدكتور القصبي أن ولي العهد أكد خلال كلمته في قمة باريس الدور الريادي للمملكة في دفع عجلة التنمية في دول القارة الأفريقية وتعزيز الاستثمار فيها.
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي