الثلاثاء 13 شوال 1442 - 10:02 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 25-5-2021
الرباط (يونا) - أجرى وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ناصر بوريطة، أمس الاثنين، عبر تقنية الفيديو، مباحثات مع رئيسة البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية أوديل رونو-باسو.
وبحسب بيان لوزارة الخارجية المغربية، نوه بوريطة، خلال اللقاء، بالاستراتيجية الجديدة للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية التي تشمل مجالات استراتيجية من قبيل الانتقال إلى الاقتصاد الأخضر والرقمي.
كما أشاد بوريطة بالدينامية الإيجابية للتعاون بين المغرب والبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية على الصعيدين الثنائي وثلاثي الأطراف، مؤكدا أن هذا التعاون تعزز بشكل خاص خلال جائحة كوفيد -19 التي طرحت تحديات وأتاحت فرصا أيضا.
من جانبها، أكدت رونو-باسو أن المغرب يعد شريكا محوريا للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية. مبرزة أن التعاون مع المملكة توطد بشكل خاص إبان تفشي جائحة كوفيد-19.
كما سلطت الضوء على المجالات ذات الأولوية بالنسبة لعمل البنك في المغرب، والمتمثلة في تطوير القطاع الخاص، ودعم تحول المقاولات العمومية، ومحاربة الفوارق الاجتماعية والمجالية خصوصا مع إطلاق المغرب لورش الحماية الاجتماعية ورقمنة الإدارة.
(انتهى)
MAP
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي