الخميس 08 شوال 1442 - 10:16 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 20-5-2021
واشنطن (يونا) - أعرب مجلس الأمن الدولي عن قلقه لضعف حملات التلقيح ضد فيروس كورونا المستجد في أفريقيا، ما يتيح انتشارا أسرع وأكبر للفيروس في القارة، وأدى إلى ارتفاع كبير في عدد الوفيات والإصابات.
وبحسب نيويورك تايمز، شدد مجلس الأمن الدولي، مساء الأربعاء، في بيان تم تبنّيه بالإجماع على ضرورة زيادة المساعدات لإفريقيا لتعزيز تصديها لجائحة كورونا، خصوصا على صعيد اللقاحات. معتبرا أن حملات التلقيح ضد كورونا في القارة غير كافية حتى الآن.
وجاء في البيان أن "مجلس الأمن يعتبر أن تلقي أفريقيا 2 بالمئة فقط من مجمل اللقاحات التي تم توزيعها على مستوى العالم، شأن مثير للقلق". داعيا إلى إتاحة التشخيص والعلاجات والأدوية واللقاحات النوعية والآمنة والفاعلة بشكل عادل للجميع، ولا سيما الأكثر ضعفا وبتكلفة معقولة من أجل مكافحة الفيروس.
ودعا المجلس الدول المتقدمة والجهات ذات المقدرة إلى تسريع منح الجرعات اللقاحية الآمنة والفاعلة للبلدان الأفريقية التي تحتاج إليها.
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي