الإثنين 5 شوال 1442 هـ
الإثنين 21 رمضان 1442 - 13:58 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 3-5-2021
رام الله (يونا) - بعث وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي، رسالة إلى المدعية العامة للجنائية الدولية فاتو بنسودا، حول ما يتعرض له سكان حي الشيخ، والمستجدات المتعلقة بقضيتهم، مطالبا المحكمة باتخاذ موقف علني وواضح تجاه الجريمة التي يتعرضون لها.
وأوضحت الوزارة، في بيان اليوم الاثنين، أن المالكي يتابع تطورات قضية سكان حي الشيخ جراح بالتنسيق الكامل مع المملكة الأردنية، في سياق الجهود السياسية والدبلوماسية التي تبذلها الوزارة لدعم وإسناد العائلات المهددة بالطرد والتهجير في حي الشيخ جراح.
ولفتت إلى أنه أجرى جملة من الاتصالات مع نظرائه على مستوى العالم وفي مقدمتهم عدد من نظرائه في القارة الأوروبية، ومع الأمانة العامة لجامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الاسلامي، ووجه بعثتي دولة فلسطين في نيويورك وجنيف بضرورة الاستمرار في إرسال الرسائل المتطابقة للأمين العام للأمم المتحدة، ورئاسة ومجلس الأمن، ورئاسة الجمعية العامة للأمم المتحدة وللمفوضة السامية لحقوق الإنسان.
ودانت الوزارة قرار المحكمة العليا الإسرائيلية الذي اتخذته أمس في قضية أهالي حي الشيخ جراح، واعتبرته مرفوضا وغير مقبول ويتناقض تماما مع القانون الدولي، خاصة أنه يعطي الحق للمستوطنين في ادعاءاتهم التي بنيت على أساس باطل وبأوراق مزورة، ويشكل انتهاكا فاضحا وخطيرا يساوي بين الجلاد والضحية، ويظهر مدى تورط المحكمة في شرعنة وتغطية انتهاكات وجرائم الاحتلال والمستوطنين في سرقة الأرض وتآمرها العلني على الشعب الفلسطيني وتحديدا في القدس المحتلة.
وطالبت وزارة الخارجية المجتمع الدولي تحمل مسؤولياته القانونية والأخلاقية واتخاذ ما يلزم من إجراءات لإجبار دولة الاحتلال على الانصياع للقانون الدولي، ووقف التعامل معها كدولة فوق القانون، ويجب مساءلتها ومحاسبتها.
(انتهى)
 
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي