الإثنين 5 شوال 1442 هـ
الأربعاء 16 رمضان 1442 - 11:51 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 28-4-2021
واشنطن (يونا) - قال البنك الدولي في تقرير نشره هذا الأسبوع: إن الاقتصاد الليبي سيتعافى جزئياً في 2021 من حالة الركود التي أصابته في العام الماضي.
وتوقع التقرير نمو إجمالي الناتج المحلي بنسبة 67% بالقيمة الحقيقية، مع بقاء إنتاج النفط والغاز المحرك الرئيسي للنمو الاقتصادي في العام نفسه.
وأكد البنك الدولي في تقريره، أن ليبيا تحتاج إلى استثمارات عاجلة في البنية التحتية، وتقديم المساعدة الاجتماعية للفئات الأكثر احتياجاً، بما في ذلك نشر اللقاحات بشكل أسرع وأكثر تنظيماً.
وأشارت المؤسسة المالية إلى أن تحفيز ارتفاع أسعار النفط العالمية، دعم الانتعاش العام في إنتاج النفط، ما يؤدي إلى زيادة الاستهلاك والاستثمار الحكوميين، وهو ما يساند بدوره تعافي الاستهلاك الخاص.
وأضاف التقرير: إن النمو في القطاع غير النفطي سيظل ضعيفاً ومتعثراً بفعل استمرار الصراع، وسوء توفير الخدمات، بما في ذلك الكهرباء، والآثار المستمرة لجائحة كورونا.
ومع تحسن الأوضاع الأمنية في أجزاء كبيرة من ليبيا، حث البنك الدولي الحكومة الليبية التركيز على تحسين توفير الخدمات العامة، وتهيئة الظروف؛ لتحقيق التعافي السريع في القطاع غير النفطي.
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي