الأحد 15 شعبان 1442 - 12:07 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 28-3-2021
واشنطن (يونا) - أكدت وكالة الفضاء الأمريكية (ناسا) أن سكان كوكب الأرض في أمان بدون أي تهديد من الكويكب "أبوفيس"، الذي ابتعد عن الأرض ولا يمكن أن يصطدم بها طيلة 100 عام على الأقل.
ومنذ اكتشاف الكويكب "أبوفيس" عام 2004، وتعتبره وكالة "ناسا" أحد أخطر الكويكبات على مستقبل الأرض والحياة عليها. وكان هناك توقع بحدوث اقتراب شديد بين مسار الكويكب والأرض مستقبلا في عامي 2029 و2036، لكن الآن تغير الموقف وتم استبعاد هذه الاحتمالات، ولا يوجد سوى توقع بتهديد بسيط على الأرض في عام 2068.
وجاء قرار ناسا الأخير بناء على تحليل جديد لمسار الكويكب الذي يقدر طوله بحوالي 340 مترا، أي بطول ثلاثة ملاعب كرة قدم.
وحلق الكويكب "أبوفيس" مؤخرا في مسار بعيد عن الأرض في 5 مارس الجاري، حيث مر على مسافة 17 مليون كيلومتر من الأرض. وتمكن علماء الفلك من استخدام ملاحظات الرادار لتحسين تقديراتهم على حساب مدار الكويكب حول الشمس، مما سمح لهم باستبعاد أي خطر تصادم في عام 2068 وبعد فترة طويلة.
وجدير بالذكر أن وكالة "ناسا" تتعقب الكويكبات التي يمكن أن تهدد يوما ما الأرض وتقترب منها على نحو خطر، وتصنفها على أنها كويكبات محتملة الخطورة.
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي