الأحد 15 شعبان 1442 - 10:24 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 28-3-2021
جدة (يونا) - قام البنك الاسلامي للتنمية بجمع مبلغ 2.5 مليار دولار أمريكي من خلال صكوك الاستدامة، التي تعد أيضًا أكبر إصدار عام بالدولار الأمريكي يتم إطلاقه حتى الآن.
وسيتم تخصيص عائدات صكوك الاستدامة لتمويل وإعادة تمويل المشاريع الخضراء (10٪)، ومشاريع التنمية الاجتماعية (90٪) وهي المشاريع المؤهلة وفقا لإطار التمويل المستدام للبنك الإسلامي للتنمية الذي تم إنشاؤه بما يتماشى مع معايير السندات الخضراء ومعايير السندات الاجتماعية، والمبادئ التوجيهية لسندات الاستدامة التي نشرتها الرابطة الدولية لسوق رأس المال (ICMA).
وهذا الإصدار هو ثاني إصدار لصكوك الاستدامة الحاصلة على تصنيف AAA  في أسواق رأس المال العالمية، وهو يكمل المبادرات التي قام بها البنك كجزء من استجابته واسعة النطاق للتصدي لفيروس كوفيد-19 بالدول الأعضاء، كما أن هذه المعاملة هي الثالثة القائمة على أساس إطار التمويل المستدام للبنك.
وصرح رئيس البنك الإسلامي للتنمية الدكتور بندر حجار قائلا: "مع استمرار الجهود العالمية لإيجاد طرق أفضل للاستجابة للوباء الذي لا يزال يجتاح العالم، يعمل البنك الاسلامي للتنمية بكل فخر في تعبئة الموارد ذات التكلفة المنخفضة التي تشتد الحاجة إليها في البلدان الأعضاء وذلك من أجل تحقيق تعاف أخضر مرن ومستدام".
وأضاف: إن هذا الإصدار يعكس ثقة المستثمرين وتقديرهم للبنك الإسلامي للتنمية ورسالته، ونحن نشعر بالامتنان لهذه الثقة وهذا التقدير.
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي