الجمعة 06 شعبان 1442 - 00:22 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 19-3-2021
(وات)
تونس (يونا) - تم الإعلان في ختام لقاء جمع الخميس بالقصبة، رئيس الحكومة التونسي هشام المشيشي، بوفد عن البنك الدولي، يتقدمه نائب رئيس البنك الدولي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا فريد بالحاج، عن تتويج زيارة وفد هذه المؤسسة المالية الدولية إلى تونس، بالموافقة على ضخ قرض قيمته 300 مليون دولار في ميزانية الدولة التونسية، سيخصص لدعم حوالي مليون أسرة من الفئات الضعيفة، والتي تضررت جراء جائحة كوفيد ـ19.
إلى ذلك، أعلن عقب اللقاء، وفق بلاغ إعلامي لرئاسة الحكومة، عن الموافقة على منح تونس قرضاً بقيمة 100 مليون دولار، لمساعدة الحكومة التونسية في الحملة الوطنية للتلقيح. وسيخصص هذا القرض لاقتناء التلاقيح ودعم منظومة التخزين والتبريد الضرورية.
يأتي هذا القرض، وفق المصدر، تبعا لمراسلة في الغرض من طرف الحكومة للبنك الدولي منذ شهر أكتوبر الماضي.
وأكد هشام المشيشي خلال هذا اللقاء، الذي حضره وزير الاقتصاد والمالية ودعم الاستثمار، علي الكعلي، والمستشار لدى رئيس الحكومة، عبد السلام العباسي، أن العلاقة بين تونس والبنك الدولي "هي علاقة تاريخية وعلاقة تعاون وشراكة بين الطرفين"، مشيراً إلى التزام الحكومة بالقيام بالإصلاحات الضرورية خصوصاً في هذا الظرف الاقتصادي والصحي الصعب مع انتشار جائحة كورونا، وسعيها لحماية كل فئات المجتمع، وخاصة الفئات الضعيفة ومحدودة الدخل.
(انتهى)
للمزيد 
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي