الثلاثاء 03 شعبان 1442 - 10:11 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 16-3-2021
الجزائر (يونا) ـ أعربت الجزائر ومالي عن ارتياحهما "للتقدم" المسجل في تنفيذ اتفاق السلم والمصالحة في مالي المنبثق عن مسار الجزائر، حسبما أفاد به أمس الاثنين بيان مشترك توج زيارة الصداقة والعمل التي قام بها للجزائر الرئيس المالي باه نداو.
وجاء في البيان ذاته، أن رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، ونظيره المالي، قد أكدا في هذا الخصوص على "أهمية الاتفاق كإطار مناسب لتعزيز عودة الاستقرار بشكل نهائي ودائم في البلاد".
وأعرب الرئيس نداو عن "تقديره الكبير للدور المحوري" الذي تلعبه الجزائر بصفتها بلدا جارا يقود الوساطة الدولية ورئيسة لجنة متابعة الاتفاق من أجل "استعادة السلام والأمن والاستقرار إلى مالي في ظل الاحترام التام للوحدة والسلامة الترابية وسيادة دولة مالي على كامل أراضيها".
كما نوه بجهود الجزائر الحثيثة لتعزيز التلاحم بين الماليين من خلال الحوار وترقية القيم العريقة للعيش معا والتفاهم التي طالما سادت في المجتمع المالي.
((انتهى))
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي