الأحد 01 شعبان 1442 - 13:55 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 14-3-2021
الكويت (يونا) ـ وقع الأمين العام لمنظمة الأقطار العربية المصدرة للبترول (أوابك) علي بن سبت، اليوم الأحد، والرئيس التنفيذي لشركة البترول الوطنية الكويتية وليد البدر، مذكرة تفاهم بين الجانبين في مجال البحث وتطوير القطاع النفطي والمكتبات الرقمية.
وأكد البدر في تصريح للصحفيين على هامش حفل التوقيع أهمية البحث والتطوير في الصناعة النفطية التي أصبحت تعتمد بشكل كبير ومتزايد على التكنولوجيا الحديثة والمتطورة لتخفيض الكلفة وإنتاج مشتقات نفطية نظيفة وعالية الجودة.
وأضاف: إن ذلك يستدعي من (البترول الوطنية) كشركة تكرير رائدة أن تعزز العلاقات مع جهات مميزة مثل (أوابك) تتمتع بالقدرة على التواصل مع المراكز البحثية في المنطقة والاطلاع على المصادر التي توفر أحدث الدراسات والأبحاث الخاصة بصناعة النفط والغاز.
بدوره قال بن سبت في تصريح مماثل: إن التوقيع على مذكرة التفاهم يأتي سعيا من الجانبين لتبادل الخبرات العلمية في مجال صناعة الطاقة في ظل التطورات التكنولوجية المتسارعة التي تشهدها صناعة الطاقة على الصعيدين العربي والدولي.
وبين أن المذكرة تأتي أيضا في إطار تنفيذ خطة تطوير وتفعيل نشاط منظمة (أوابك) والتي اعتمدها مجلس وزراء المنظمة مؤخرا.
وأشاد بالعلاقات الثنائية الجيدة بين (البترول الوطنية) والأمانة العامة ل(اوابك). معربا عن أمله بأن يكون توقيع مذكرة التفاهم بداية لمرحلة جديدة من التعاون المثمر بين الجانبين.
يذكر أن مذكرة التفاهم تهدف إلى تعزيز التعاون المشترك بين الجهتين في مجال البحث والتطوير والمشاركة بقاعدة البيانات الخاصة بالبحث والتكنولوجيا والتطوير التي تملكها (أوابك).
وتسعى المذكرة إلى تطوير نظام مكتبي إلكتروني متكامل لإنشاء قاعدة بيانات تعنى بصناعة النفط والطاقة بما فيهاالمجلات والدراسات والتقارير الدورية وبما يسمح بتبادل المعلومات والدراسات والمطبوعات التي تخص صناعة التكرير.
وتعتبر المذكرة مصدرا لموظفي (البترول الوطنية) للاطلاع على آخر المستجدات التكنولوجية والتعرف على مراكز الأبحاث والتطوير في الوطن العربي.
((انتهى))
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي