الخميس 20 رجب 1442 - 12:53 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 4-3-2021
(كازنفورم)
طشقند (يونا) - وقع رئيس مجلس إدارة مركز نور سلطان نزارباييف لتطوير الحوار بين الأديان والحضارات في كازاخستان بولات سارسينباييف، ومدير مركز الحضارة الإسلامية التابع لمجلس الوزراء الأوزبكستاني شوازيم مينوفاروف، مذكرة للتعاون المشترك، من أجل تنفيذ برامج تفاعلية في مجال الحوار بين الحضارات والأديان، وتعزيز مبادئ التسامح والتعايش.
واتفق الجانبان على تبادل الخبرات والممارسات في تطوير الحوار بين الأديان، إضافة إلى تنظيم اجتماعات، وفعاليات، ومنتديات، وقمم لبحث القضايا ذات الاهتمام المشترك في كازاخستان وأوزبكستان.
وأقر الجانبان بأن الحوار والاحترام المتبادل بين ممثلي الديانات والثقافات والمجموعات العرقية المختلفة هو شرط أساسي للتنمية المستدامة.
وشدد رئيس مجلس إدارة مركز نور سلطان بولات سارسينباييف على أهمية تبادل الخبرات في تقوية التسامح الديني، وتوسيع التعاون بين البلدين الشقيقين في هذا المجال.
وأشار سارسينباييف إلى الأهمية الخاصة لعقد مؤتمر قادة الأديان العالمية والتقليدية الذي سينظمه مركز نور سلطان في 2022. لافتاً إلى أن المؤتمر أصبح مع مرور السنوات أداة فعالة لتطوير مقاربات منسقة عبر ممثلي العقائد المختلفة لحل أكثر القضايا إلحاحاً في الوقت الحاضر.
وقال سارسينباييف: إن المؤتمر اكتسب بفضل عمله المثمر لتعزيز التعاون بين الدول والحضارات مكانة مميزة، وأصبح رمزاً معترفاً به لكازاخستان.
ونوه سارسينباييف في هذا الصدد بالدور الذي يضطلع به الرئيس الكازاخستاني قاسم جومارت توكاييف في صيانة الحوار بين الحضارات والأديان، وتطوير استراتيجية فعالة للسلام والوئام بين الديانات والشعوب.
وأكد أن كازاخستان تولي عناية خاصة للتعاون العميق مع أوزبكستان في مجالات التعليم الروحي، وتعزيز الحوار بين الأديان، مشدداً على أنه فقط من خلال التضامن يمكن تحقيق الأهداف المشتركة للبلدين.
تجدر الإشارة إلى أن توقيع المذكرة جاء خلال زيارة عمل لرئيس مجلس إدارة مركز نور سلطان إلى أوزبكستان، التقى خلالها بعدد من المسؤولين بما في ذلك رئيس المجلس الإسلامي في أوزبكستان عثمان عليموف، والنائب الأول لوزير الخارجية الأوزبكستاني فرهود أرزييف.
(انتهى)
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي