الثلاثاء 18 رجب 1442 - 13:39 بتوقيت مكة المكرمة الموافق 2-3-2021
(APP)
إسلام أباد (يونا) - أحرزت باكستان تحسناً في "مؤشر سهولة ممارسة الأعمال" التابع للبنك الدولي، للعام الثاني على التوالي، وذلك وفقاً لما كشفه تقرير صادر عن اللجنة الباكستانية للأمن والتبادل.
وأظهر أحدث تصنيف للبنك الدولي بخصوص سهولة ممارسة الأعمال للعام 2020 أن باكستان حسنت موقعها بـ28 نقطة، منتقلة من المركز 138 إلى 108 عالمياً، في تقدم غير مسبوق بحسب التقرير.
ومن بين 6 مناطق شملتها الإصلاحات، يظهر تقرير 2020 أن التحسن الأكبر بنحو 58 نقطة تم إنجازه في مؤشر بدء النشاط التجاري، حيث تقود لجنة الأمن والتبادل عملية الإصلاحات.
وتحسن موقع باكستان في هذا المؤشر من 130 إلى 72 عالمياً، كما أصبحت تحتل المركز الثاني على مستوى دول جنوب آسيا من حيث سهولة بدء الأنشطة التجارية.
ويرجع هذا التحسن بشكل رئيسي إلى عملية التكامل ما بين خدمات لجنة الأمن والتبادل من ناحية ومجلس الإيرادات الفيدرالي، ومؤسسة التقاعد واستحقاقات الشيخوخة من ناحية أخرى. 
وأدى هذا التكامل إلى فتح نافذة تسهيلات لتسجيل الشركات، وتقليص الإجراءات المطلوبة لبدء الأعمال من 10 إلى 5، وهو ما مكن باكستان من احتلال المركز الأول في جنوب آسيا في هذا المجال، والمركز السادس ضمن أكبر عشرة إصلاحيين على مستوى العالم.
(انتهى)
APP
جميع الحقوق © محفوظة لاتحاد وكالات أنباء دول منظمة التعاون الإسلامي